صورة اليوم.. مولد السيد البدوى بعيون أخرىمصرع سيدة وابنتها وإصابة طفلها في حادث سيارة بالبحيرةأبو ستيت يصل البحيرة لافتتاح موسم الصيد بمزرعة برسيق الزراعيةس وج.. كل ما تريد معرفته عن صلاية الملك مينا بعد تصريحات سيد القمنى عنهااحتفاء إسرائيلى بترحيب قطر بوفود تل أبيب للمشاركة فى بطولة العالم للجمبازالأمريكيون يترقبون "سعيد الحظ" الفائز بـ900 مليون دولار "يانصيب"7 أسباب وراء سيلان اللعاب أثناء النوم.. اعرفهاليفربول بقيادة محمد صلاح يبحث عن استعادة الثقة أمام هدرسفيلد صبحي بالبريميرليج.. اليومتشيلسي يستضيف مانشستر يونايتد في قمة الجولة التاسع من البريميرليج.. ظهراالمرصد السوري: داعش يفرج عن 6 مختطفين في السويداءلماذا أفرجت بريطانيا عن الداعية المتشدد تشودري؟مؤسس ويكيليكس يعتزم مقاضاة الإكوادور التي يعيش في سفارتها بلندنجامعة بني سويف: «التعليم العالي» تمول مشروع تطوير المعمل المركزي بـ1.6 مليون جنيه«النقل» تدرس وضع سعر للمرحلة الجديدة من مترو الأنفاقوزير النقل يشهد بدء اختبارات تشغيل الجزء الأول للمرحلة الرابعة من الخط الثالث للمتروتخصيص 2500 فدان بالوادى الجديد لتنفيذ أكبر مزرعة لإنتاج زيوت محركات الطائراتتعرف على الأوراق المطلوبة لاستلام شقق المرحلة الثانية بـ"دار مصر"أبطال مسلسل "دولار" يودعون التصوير بعد أسبوعينللمصريين بالخارج.. 4 مستندات للاستثمار فى البورصة بجواز السفرمصلحة الدمغة والموازين تفحص 10 كيلو ذهب مدموغ بأختام مقلدة بحوزة جواهرجي

العلاقات بين موسكو والغرب أسوأ مما كانت عليه في الحرب الباردة

   -  
وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف

لندن – (بي بي سي):

كشف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن روسيا والغرب واجها موقفا صعبا، أسوأ مما كان إبان الحرب الباردة، بسبب نقص قنوات الاتصال بين الجانبين، خلال الأزمة الأخيرة في سوريا.

و نفى لافروف، في مقابلة مع بي بي سي، أي تدخل أو تلاعب بالأدلة في موقع الهجوم الكيمياوي المزعوم في دوما، بالغوطة الشرقية بالقرب من دمشق، والذي كان سببا في هجوم أمريكي بريطاني فرنسي مشترك على منشآت سورية، يوم السبت الماضي.

وقال وزير الخارجية الروسي :"أستطيع أن أؤكد أن روسيا لم تعبث بالموقع".

وجاء حوار لافروف مع برنامج "هارد توك" على بي بي سي، في الوقت الذي تعقد فيه منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية اجتماعا طارئا لبحث الموقف في سوريا.

ولم يتمكن مفتشو الوكالة الذين توجهوا إلى سوريا من دخول موقع الهجوم المزعوم في دوما حتى الآن، بحسب المنظمة.

وشدد وزير الخارجية الروسي لبي بي سي على عدم وجود أي هجوم كيمياوي في سوريا بدوما في السابع من أبريل الماضي.

وأضاف: "لا يمكنني أن أكون غير مهذب مع رؤساء الدول الأخرى، لكنك نقلت عن قادة فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة، وأتحدث بصراحة، كل الأدلة التي اقتبستها كانت تستند إلى تقارير وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي".

وأوضح لافروف أن هذا الهجوم لم يحدث، وقال"ما حدث كان مسرحية مدبرة".

كما أثار وزير الخارجية الروسي تساؤلا عن الأسباب التي دفعت الولايات المتحدة وحلفاءها لشن ضربات جوية على سوريا قبل اليوم المقرر لوصول المفتشين الدوليين لموقع الهجوم المزعوم.

وعن تلك الهجمات الجوية كرر لافروف التأكيدات الروسية السابقة بأن ثلثي الصواريخ التي أطلقها المهاجمون، أكثر من 100 صاروخ، فشلت في ضرب أهدافها وتم إسقاطها.

ونقل مندوب بريطانيا في المنظمة بيتر ويلسون، عن مديرها العام أن المفتشين ما زالوا ينتظرون الإذن بالدخول من السلطات السورية.

واستشهد الوفد السويدي بما قاله مدير عام منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية، من أن المسؤولين السورين والروس أعربوا عن خشيتهم من أنه لا يمكن ضمان الوضع الأمني على الأرض.

وعقدت المنظمة اجتماعا مغلقا في مقرها بمدينة لاهاى بهولندا، لكن وكالة رويتز نقلت أن السفير الأمريكي، كينيث وارد، أعرب عن قلقه من احتمالية عبث القوات الروسية الموجودة في دوما بالأدلة التي تثبت وقوع الهجوم الكيمياوي.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة