اليابان: لا غنى عن القمة الأمريكية – الكورية الشماليةمدير أمن القليوبية يتفقد إدارة المرور ببنهاضبط لحوم ودواجن غير صالحة للاستهلاك الآدمى بالقليوبيةنسي طفلته في السيارة لساعات فتوفيت من شدة الحرشاهد مباراة ليفربول وريال مدريد اليوم 26/5/2018اتفاق يضمن مواصلة هيئة العدالة الانتقالية في تونس عملهابوتين يعلن التنحي في 2024نائب رئيس جامعة الأزهر: علاقة مصر بأفريقيا تاريخية وثيقةاسباب صفير الاذن أبرزها تراكم الشمعصحابيات حول الرسول.. "أسماء بنت عميس" ذات الهجرتين وزوجة الخلفاءنصائح للتغلب على "الحموضة" في رمضاندراسة حديثة تكشف الخطورة الصحية لانتظار عامل الديليفريصور.. اضبط مخالفة.. مدرسة كفر الحمادية الإعدادية بالمنوفية آيلة للسقوطبالصور.. "تحيا مصر" لعلاج فيروس سي بالأقصر ينظم ندوة للتوعية بالمرض في الطودبعد المقلب.. شيرين: "كده كفاية على صداقتنا يا رامز"سجن راندا البحيري في الحلقة 11 من «سلسال الدم»1000 دولار مكافأة للاعبي الكويت بعد التعادل مع مصر وديانقابة المعلمين: صرف المعاشات فى موعدها أول يوليو المقبلتعرف على حجم تعويضات المشروع القومى للطرق × 6 معلومات21 معلومة عن محاكمة بديع و738 إخوانيًا بـ"فض اعتصام رابعة".. تعرف عليها

«ليه كده يامحمد أنا قد أبوك».. قتلة حارس نادي الشمس: «مات بالغلط»

-  
مقتل - أرشيفية

أدلى المتهمين بقتل فرد أمن بنادي الشمس، بمنطقة النزهة، أثناء سرقة النادي باعترافات تفصيلية أمام النيابة العامة، وتبين أن أحد المتهمين كان يعمل بالنادي قبل فصله، بسبب مشاجرة مع رئيسه بالعمل.

وتابع المتهم في اعترافاته قائلاً: "لم أكمل تعليمي وفشلت فى الحصول على شهادة الثانوية، والتحقت بالعمل في المقاهي والمحلات التجارية ولم استمر فيها، ثم تعرفت على شخص يدعى أحمد من جيرانى كان يعمل فى قاعات الأفراح، عملت معه فى تجهيز كوشة العرائس وتنقلت فى جميع أنحاء القاهرة، ثم بدأت العمل فى قاعة الأفراح الخاصة بنادى الشمس، واستمررت بالعمل فيه لمدة 3 شهور، وتم فصلى من العمل بسبب مشاجرة مع رئيسي".

وأضاف المتهم "تركت العمل في منتصف شهر يناير الماضى ولم أحصل على أى فرصة عمل حتى التقيت بصديقى الميكانيكى حسين. ع، وجلسنا معاً أمام الورشة، وتبادلنا الحديث حول الظروف الصعبة، فقال الواحد لو معاه تليفزيون كبير هيبيعه بـ5 آلاف جنيه، فخطرت لى فكرة سرقة شاشات العرض الخاصة بقاعة الأفراح، وتوجهنا للقاعة قبل الجريمة بيومين وحددنا ما سوف نسرقه وهى شاشات العرض، خاصة بعد ارتفاع الدولار".

وتابع «ليلة الجريمة تأكدت أن عم سيد هو من يقوم بتأمين الحفل فى المساء وبصحبته شاب سودانى، واتفقنا مع صديقنا الثالث الذى يمتلك سيارة نقل ويدعى محمد، وتوجهنا إلى مسرح الجريمة الساعة الرابعة فجراً بعد انتهاء حفل عرس".

وأوضح أمام نيابة النزهة "كنا ملثمين، ثم دخلنا القاعة عن طريق الباب الخلفى بنادى الشمس، وأثناء تفكيك شاشات العرض فوجئت بحضور عم سيد فطالبته بالابتعاد، فهاجمه الميكانيكى وقمنا بتقييده بالحبال، وتعرف على شخصيتى عم سيد، وقال لى: ليه يا محمد تعمل كده أنا قد أبوكم تضربونى، فكتمنا أنفاسه وقيدناه وفوجئنا بأنه فارق الحياة، ثم حجزنا الشاب السودانى داخل دورة المياه، واتصلنا بصديقنا الثالث صاحب السيارة النقل، وقمنا بتحميل المسروقات حتى ألقت الشرطة القبض علينا".

ونفى المتهم الثاني واقعة القتل، وأكد أن صديق القتيل وزميله فى العمل هما وراء الجريمة، وقال المتهم الثالث صاحب السيارة النقل إنه لم يشترك فى الواقعة وأن الميكانيكى اتصل به وطالبه بتحميل شاشات عرض لنقلها إلى المنزل ولم يشاهد القتيل.

كان اللواء أحمد الألفى، مدير المباحث الجنائية بالقاهرة، قد تلقى بلاغاً من مسئولى نادى الشمس يفيد بالعثور على جثة فرد أمن يدعى سيد. ف.ع، 60 سنة، بإحدى قاعات الأفراح بنادى الشمس، تم تشكيل فريق من ضباط مباحث النزهة، تحت قيادة العميد نبيل سليم رئيس قطاع والمقدم محمد مكاوى رئيس مباحث النزهة، وبالانتقال تم العثور على الجثة داخل دورة المياه الخاصة بقاعة الأفراح موثق اليدين والقدمين وبه إصابات عبارة عن كدمات متفرقة بالوجه، وتبين سرقة بعض محتويات القاعة من شاشات تليفزيونية وبعض المنقولات.

لمطالعة الخبر على التحرير نيوز

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة