استئناف تصوير فيلم "الديزل" بعد أسبوعينالزمالك يهدد بتجميد شيكابالا فى الموسم الجديدوائل الإبراشي يواصل هجومه على محمد رمضان (فيديو)وزير البترول الأسبق: إعلان حقل غاز جديد خلال أياموزير المالية: الخصم الضريبي قلل إيرادات الدولة 8 مليارات جنيهوزير المالية: طرح سندات دولارية قريبًا (فيديو)5 معلومات عن أول وثيقة تأمين زراعى فى السوق المصرى.. تعرف عليهاغادة والى تعلن غدا نتائج المرصد الإعلامى للمشاهد المرفوضة بالدرامامها أحمد تتحدث عن مباراة كأس العالم بروسيا فى "الست هانم" على الأولى.. اليوم«فيفا» يشيد بمستوى جهاد جريشة في المونديالاعراض التهاب المعدة كثيرة أهمها الحرقان والقىء والانتفاخمحافظ أسوان يناقش «استيكر التعريفة الجديدة» لسيارات الأجرةجنايات القاهرة تنظر اليوم محاكمة المتهمين فى "هدايا الأهرام""بى ان سبوت" القطرية تستعين بشركات إسرائيلية لتأمين إشارة بث المونديالمميش: عبور 150 سفينة قناة السويس بحمولة 10.3 مليون طن فى 3 أياموصفات طبيعية بالقهوة لعمل مرطب للشفاه والتخلص من السيلوليتشكاوى من ارتفاع أسعار أسطوانات البوتاجاز عن التسعيرة المحددة بالزقازيقتحرير 813 مخالفة مرورية وتحصيل 42 ألف جنيه غرامات بالغربيةضبط 58 مخالفة تسعيرة وسلع مغشوشة في حملة "تموينية" بالغربيةإقالة ماجر من تدريب المنتخب الجزائري

«زي النهارده».. وفاة الفنان زكى رستم 15 فبراير 1972

-  
صورة أرشيفية: للممثل الراحل زكي رستم. - صورة أرشيفية

في قصر جده اللواء محمود رستم باشا بحى الحلمية، وفى ٥ مارس ١٩٠٣، ولد الفنان القدير زكى رستم، كان والده (محرم بك رستم) عضواً بارزاً بالحزب الوطنى، وصديقاً للزعيمين مصطفى كامل ومحمد فريد، وفى ١٩٢٠ نال البكالوريا، ولم يستجب لأمنية والده في الالتحاق بكلية الحقوق واختار طريق التمثيل، ثم التقى الفنان عبدالوارث عسر، الذي ضمه لإحدى فرق الهواة المسرحية.

وبعد وفاة الأب تمرد «زكى» على تقاليد الأسرة العريقة معلناً انضمامه إلى فرقة جورج أبيض، فطردته أمه من السراى غضباً عليه بعدما خيرته بين الفن والدراسة بالحقوق، فاختار الفن وانضم إلى فرقة عزيز عيد، ثم انضم لفرقة اتحاد الممثلين، ولم يستمر فيها طويلاً فتركها لينضم إلى الفرقة القومية، التي كان يرأسها الشاعر خليل مطران، وظل فيها لعشرة أعوام إلى أن اختاره المخرج محمد كريم ليشارك في فيلم «زينب» الصامت إنتاج يوسف وهبى.

وكان أول الأفلام في مسيرة زكى رستم السينمائية التي بلغت محصلتها نحو ٢٤٠ فيلما، كان منها «العزيمة» و«ياسمين» و«بائعة الخبز» و«الفتوة» و«امرأة على الطريق» و«الوردة البيضا» و«الاتهام» و«ليلى بنت الصحراء» و«السوق السوداء» و«النائب العام» و«صراع في الوادى» و«رصيف نمرة ٥»، وفى ١٩٦٢ حصل على وسام الفنون من الرئيس عبدالناصر.

وفى ١٩٦٨ توقف عن التمثيل واعتزل الناس إلى أن أصيب بأزمة قلبية حادة نقل على أثرها إلى مستشفى دار الشفاء، وتوفى «زي النهارده» في ١٥ فبراير ١٩٧٢.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة