«الصحة»: خروج مصابي «قطار البدرشين» من المستشفيات.. وحالة واحدة بـ«العجوزة»تظلمات الثانوية العامة: 133 طلبًا بشمال سيناء.. ومقر إضافي بالقليوبية«القوى العاملة» :23 يوليو إجازة بأجر كامل للعاملين بالقطاع الخاصرئيس منطقة الإسكندرية الأزهرية يعلن أسماء أوائل الثانوية بالمحافظةفيديو وصور.. شاهد كيف تقضى فيكتوريا جاستيس إجازتها في برمودا"تموين المنيا": تحرير 74 محضر مخالفات مخابز بلديةمحافظ السويس يجتمع باللجنة العليا لحماية الطفلتخفيض سن التقدم لمدارس التمريض بالسويسمدير أمن الإسماعيلية يتفقد الحالة المرورية وموقف المستشفى العاملجنة المسابقات تخطر الزمالك وبتروجيت بموعد مواجهتهما في الدوري الممتازوزيرة الصحة: تنفيذ وحدة يعقوب للقلب بمستشفى النصر لخدمة أهل بورسعيدمحافظ الإسكندرية: لن أسمح بأى تقصير فى ملف استرداد أراضى الدولةرئيس الجهاز التنفيذى لتعليم الكبار: مواجهة قضية الأمية مثل مواجهة الإرهاب"العليا للحج": التأمين على جميع الحجاج المصريين بـ70 ألف جنيه للشخصرئيس إريتريا يتعهد بتحويل العلاقات مع إثيوبيا إلى فصل جديدعبد العزيز: شركات عالمية تبحث عن البترول والغاز في كل أنحاء مصر.. فيديومجدي يعقوب في افتتاح المركز الجديد لمؤسسته: يخدم كافة المرضي بتبرعات المصريينمحمد العبار لخالد أبو بكر: سعداء باستثمارت إعمار فى مصر وماشوفنا إلا كل طيب.. فيديوإنفوجراف.. تكليفات رئاسية للنهوض بالخدمات الصحية لغير القادرينموقع رادار عالمي يرصد حركة الطيران فوق القاهرة خلال انفجار هيليوبوليس

طموح توتنهام «كين» يصطدم بخبرة يوفنتوس «هيجواين» في دوري أبطال أوروبا (فيديوجرافيك)

   -  
هاري كين - صورة أرشيفية

تتركز أنظار أغلب متابعي وعشاق كرة القدم العالمية، مساء اليوم الثلاثاء، على ملعب «يوفنتوس ستاديوم»، بمدينة تورينو، عندما يستضيف صاحب الملعب وبطل الدوري الإيطالي يوفنتوس فريق توتنهام، في انطلاقة مباريات دور الـ16 من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وستجمع المباراة بين وصيف المجموعة الثالثة، يوفنتوس، والذي احتل المركز الثاني برصيد 11 نقطة في مجموعته، التي ضمت كلًا من برشلونة، سبورتنج لشبونة وأولمبياكوس، في حين تصدر توتنهام المجموعة الخامسة برصيد 16 نقطة ومتفوقًا على حامل لقب المسابقة ريـال مدريد، بالإضافة لبوروسيا دورتموند وأبويل نيقوسيا.

وتعتبر مواجهة اليوم واحدة من أقوى المواجهات دور الـ16 في هذا الموسم، والتي ستجمع بين وصيف بطل الدوري الإنجليزي في الموسم الماضي، وبطل إيطاليا في آخر 6 مواسم، والفريق الذي لعب نهائي دوري الأبطال في نسختي 2015 و2017 «النسخة الماضية»، ضد الفريق الإنجليزي الشاب، والذي حقق أعلى رصيد نقاط في مرحلة المجموعات، وتفوق على حامل لقب أخر نسختين من دوري الأبطال.

ويدخل يوفنتوس هذه المباراة وهو يحتل المركز الثاني في مسابقة الدوري المحلي، بفارق نقطة عن المتصدر الحالي «نابولي»، بالإضافة لسلسلة انتصارات محلية بلغت 10 مباريات متتالية بين الدوري والكأس.

بينما يدخل توتنهام هذه المباراة وهو يحتل المركز الخامس في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز، لكنه حقق انتصارين كبيرين ضد مانشستر يونايتد وأرسنال وتعادل مع ليفربول في معقله بملعب أنفيلد في أخر 3 مباريات في الدوري، محققًا سلسلة مميزة من النتائج ضد كبار الأندية في انجلترا، قبل المواجهة المرتقبة للبطل المهيمن على المسابقات المحلية في إيطاليا.

وسبق لتوتنهام وأن خاض تحديات مشابهة ليوفنتوس، عندما واجه الفريق فرقًا بحجم ريـال مدريد وبوروسيا دورتموند في مرحلة المجموعات، وإن كان خصم الليلة سيلعب بمستوى دفاعي عالي قد لا يسبق لتوتنهام أن واجه مثل له من قبل.

واستقبل يوفنتوس 15 هدفًا في 24 بالدوري الإيطالي، في وجود قلبي الدفاع المغربي مهدي بن عطية والإيطالي جيورجيو كيليني، بالإضافة لوجود أسطورة حراسة المرمى الإيطالية جيانلويجي بوفون في عرين فريق «السيدة العجوز».

لكن مخاوف توتنهام لن تتوقف عند الجانب الدفاعي لخصمه الليلة حتى مع غياب المهاجم الأرجنتيني المميز باولو ديبالا عن صفوف الفريق الإيطالي، لكن حالة التألق التي يعيشها مؤخرًا المهاجم الأرجنتيني جونزالو هيجواين، والذي سجل 6 أهداف في أخر 4 مباريات مع الفريق، ستمنح الضيوف الإنجليز مزيد من القلق على الصعيد الهجومي لأصحاب الأرض.

وسيعول توتنهام بالقطع على هدافه وهداف الدوري الإنجليزي هاري كين «23 هدف في الدوري»، وهو أيضًا هداف الفريق الحالي في المسابقة برصيد 6 أهداف، بالإضافة لدعم كبير من صناع اللعب في الفريق بوجود الدنماركي كريستيان إريكسين والإنجليزي الشاب ديلي ألي، مع إسهامات الجناح الكوري هيونج مين سون.

مواجهة الليلة ستكون الصدام الرسمي الأول بين الفريقين، حيث لا يمتلك توتنهام الخبرات الأوروبية في المسابقة، التي كان أقصى إنجازاته فيها هو الوصول لربع النهائي «موسم 2010-2011»، بالمقارنة بخصمه الليلة، والذي كان وصيف النسخة الماضية من البطولة ولديه في سجله لقبين سابقين، لكن المدرب ماوريسيو بوتشيتينو يسعى للذهاب إلى أبعد مدى ممكن في المسابقة الأوروبية مع نجاحه لأول مرة كمدرب لتوتنهام في تخطي عقبة دور المجموعات وبشكل مميز كونه واحد من 4 فرق فقط لم تتعرض للهزيمة خلال مرحلة دوري المجموعات «مع برشلونة، ليفربول وبشكتاش».

لكن سوء حظ «بوتيتشينو» أنه بالرغم من تصدره لمجموعته في مرحلة المجموعات، فإن القرعة منحته واحد من أصعب الخصوم الذين احتلوا مركز الوصافة في مرحلة المجموعات، وهو فريق يوفنتوس، الذي لم يخسر خلال مرحلة المجموعات سوى في مباراة وحيدة وكانت ضد برشلونة في إسبانيا.

كما لم يسبق ليوفنتوس أن تعرض لخسارة على ملعبه في أخر 22 مباراة لعبها في دوري الأبطال «فاز في 14 وتعادل في 8»، حيث تعود أخر هزيمة ليوفينتوس في معقله إلى أبريل 2013 «ضد بايرن ميونخ في دور الـ8».

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة