رؤوف خليف لـ في الجول: صلاح يسير على خطى يايا توريه.. والأهلي لم يحضر إلى رادسبدو مطروح سعداء بالأمطار لري الزراعات الصحراويةتقرير: الهلال يفاوض الإيطالي جيوفينكو لتدعيم صفوفه في الشتاءمواعيد مباريات الخميس 15 نوفمبر 2018 والقنوات الناقلة.. اختبار قوي للمنتخب الأولمبيتمهيدا لحل مشاكل الأندية.. رئيس بريزينتيشن يزور الإسماعيليميندي يجري جراحة في ركبته.. وفترة غياب طويلةتعرف أكثر على أحمد الصالح.. "المدافع الذي يتمنى اللعب للأهلي"المحمدي: مباراة تونس لها حسابات خاصة.. وهدفنا 15 نقطة مع أجيري6 أسباب تدفعك لمتابعة مباراة منتخب مصر الأولمبي أمام تونسفي الجول يكشف – احتمالات "يوم الحساب" في الأهليوزير الرياضة: الأمور منضبطة في ملف تبرعات آل الشيخ للأهليعبد الغني: أنا ضد إلغاء الدوري تماماتعرف على سيناريوهات اليوم الحاسم في الأهليمؤتمر صحفي لأجيري وأحمد المحمدي قبل مباراة تونس.. اليوماليوم.. الاجتماع الفني لمباراة مصر وتونسرمزي يسى: استمعت لموسيقى البيانو في بطن أميجروس يصل القاهرة الليلة لقيادة تدريبات الزمالك غداالمخلفات الإلكترونية.. «كنز الروبابيكيا» (ملف)أرباح أدنوك للتوزيع تقفز 55% في الربع الثالث من 2018عقوبات أمريكية تضيق الخناق على «حزب الله» فى لبنان والعراق

تناول وجبة إفطار غنية بالألياف يساعد في مكافحة هذا المرض

   -  
الافطار - صورة أرشيفية

أظهرت نتائج الباحثين بجامعة فريدريش أليكساندر الألمانية، أن اتباع نظام غذائي صحي غني بالألياف قادر على تغيير تركيبة البكتيريا المعوية بطريقة تجعل الأحماض الدهنية أكثر فعالية؛ وهي الأحماض الهامة لتوفير الطاقة، وتحفيز حركة الأمعاء، فضلاً عن تأثيرها المضاد للالتهابات.

قال الدكتور ماريو زايس، رئيس وحدة التغذية العضوية بجامعة فريدريش أليكساندر: "تمكنا من إثبات أن النظام الغذائي الصديق للبكتيريا له تأثير مضاد للالتهابات، فضلاً عن تأثير إيجابي على كثافة العظام"، مضيفا: "لا يمكننا تقديم توصيات محددة بشأن نظام غذائي صديق للبكتيريا في الوقت الحالي، ولكن تناول الشوفان أو القمح كل صباح والخضراوات والفاكهة طوال النهار يساعد في الحفاظ على مجموعة غنية من الأنواع البكتيرية".

في الدراسة -المنشورة في ناتشر كومونيكاتيونس- ركز الفريق على الأحماض الدهنية القصيرة السلسلة والبروبيوتيك (البكتيريا المفيدة)، التي تتشكل خلال عمليات التخمير الناجمة عن البكتيريا المعوية، وأثبت الباحثون أن التركيز على الأحماض الدهنية والألياف الطبيعية يساعد فى إبطاء تدهور العظام.

وخلص الباحثون إلى أن النتائج المتوصل إليها توفر نهجا واعدا لتطوير علاجات مبتكرة للأمراض الالتهابية المشتركة وكذلك لعلاج هشاشة العظام، التي غالبا ما تعاني منها النساء بعد سن اليأس.

لمطالعة الخبر على التحرير نيوز

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة