بالصور| وكيل "أوقاف أسيوط" يجتمع بمديري الإداراتإصابة عدد من المارة دهسًا بسيارة أمام البرلمان البريطانيمصرع عامل أثناء سرقته أسياخ حديد من منزل مهجور بالبحيرة"البحوث الإسلامية": خطة موسعة للمقاهي الثقافية بالأحياء السكنيةمحافظ البحر الأحمر وقائد الدفاع الشعبي يستعرضان أعمال مشروع «صقر 31»ارتفاع طفيف لمؤشرات بمستهل تعاملات جلسة منتصف الأسبوعالاستثمار والاتصالات توقعان بروتوكول لتعزيز مركز مصر الإقليمي في ريادة الأعمالأسعار الذهب تواصل التراجع وعيار 21 يسجل 598 جنيها للجرامالنفط يرتفع بدعم خفض إنتاج السعودية وعقوبات إيرانمركز العمليات وإدارة الأزمات بالأقصر يرفع درجة الاستعداد لعيد الأضحى المباركشحن 5250 طن صودا كاوية من ميناء غرب بورسعيدمحافظ سوهاج: رفع 300 طن مخلفات رى بجوار موقف السياراتصور.. شرطة بريطانيا تغلق محطة مترو قرب البرلمان بعد اصطدام سيارة بحاجز أمنىمعهد ناصر يجرى 1200 جراحة عاجله لمرضى قوائم الانتظار فى 9 تخصصات طبيةنيابة الإسكندرية تحقق في سقوط مصعد أسفر عن إصابة 18 مواطنا"صحة الإسكندرية": غلق صيدليتين وتحرير 78 محضرا لمنشآت طبية لمخالفتها القانونبالأسماء.. مدير أمن الإسكندرية يعتمد حركة التنقلات الداخلية لضباط المباحثقبل العيد..إذا كنت تعاني من هذه الأمراض تجنب "لحم الأضحية""تعليم كفر الشيخ": 2162 مدرسة جاهزة لاستقبال 737 ألف طالبتخصيص قطعة أرض لإنشاء محطة رفع صرف بـ"عين غصين" في الإسماعيلية

خبراء: قطع المساعدات الأمريكية عن الفلسطينيين يؤثر على الوضع الاقتصادي

   -  
"خبراء: قطع المساعدات الأمريكية عن الفلسطينيين يؤثر على الوضع الاقتصادي"

واصل الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الضغط على الفلسطينيين لقبول قراره بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، بعدم هدد بقطع المساعدات التي تقدمها بلاده.

جاء ذلك، فيما أعلنت وكالة الأونروا، وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، اليوم، أنها لم تتلق أي تغييرات في التمويل الأمريكي.

وأضافت الوكالة، في بيان، أن أمريكا تساهم بما يقارب 364 مليون دولار من موازنة الأونروا، بينما يقدم الاتحاد الأوروبي 143 مليون دولار.

ووفق تقارير دولية، فإن معظم الدعم المالي الأمريكي مقدم لمصلحة المشاريع الإنمائية التي تنفذها الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، في حين يصل حجم المبلغ الذي تمد المساعدات الأمريكية به الخزينة الفلسطينية سنويا 50 مليون دولار، يُوجه أغلبه لتطوير الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة.

من جهته، قال الدكتور أسامة شعث، محلل سياسي فلسطيني، إن "القرار سوف يترك القرار أثرا بلا شك على الوضع الاقتصادي، ولكنه ضريبة ضرورية للحفاظ على الوطن".، مشيرا إلى أن الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، قد اتخذ قرارا مماثلا، للضغط على القيادة الفلسطينية لمنعها من الذهاب للأمم المتحدة لتقديم طلب بالحصول على العضوية الكاملة.

ويعد تقديم أمريكا لهذه المبالغ التزاما دوليا عليها، حسبما ذكر "شعث" حيث إنها مطالبة بمعاونة الأونروا لتوفير الأوضاع المعيشية الجيدة للاجئين في المخيمات لحين عودتهم إلى أرضهم، ضمن الرؤية الدولية لمحاولة حل القصية الفلسطينية.

من جهته، قال طارق فهمي، أستاذ العلوم السياسية الدولية، إن التأثير على الوضع الاقتصادي الداخلي لن يكون كبيرا، إذ أن الفلسطينيين يتلقون مساعدات بالفعل من الاتحاد الأوروبي ومختلف دول العالم.

ومن وجهة نظره، فإن السلطة الفلسطينية تعاني فعليا من أوضاع اقتصادية متهالكة منذ فترة طويلة، حتى قبل التهديد الأمريكي، معتبرا أنه يبقى على الدول العربية أن تتصدى لملأ أي فراغ، وتحسين الأوضاع هناك، وعلى رأسها زيادة ميزانية صندوق تمويل القدس، لدعم القضية.

لمطالعة الخبر على الوطن

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة