محافظة القاهرة تمهل تجار "الخردة" بالساحل مهلة 24 ساعة لإزالة إشغالاتهمصور.. وزير الرى يتفقد متحف النيل بأسوان للتأكد من استعداده للموسم السياحىفي ليلة التتويج.. الفرنسيات يخطفن الأضواء (صور)شاهد.. عيش بشوقك لـ تامر حسني يقترب من المليون مشاهدهالآثار تتسلم 116 قطعة أثرية قبل تهريبهما للخارجلو بتفكر تقدم.. تعرف على شروط جائزة ساويرس فى دورتها الـ14الليلة.. وزير المالية ضيف أحمد موسى فى "على مسئوليتى"نقيب البيطريين لـ أسماء مصطفى: هناك خطة واضحة لتطوير الثروة الحيوانيةغدا طقس حار على معظم الأنحاء.. والعظمى بالقاهرة 37لحظة وصول بوتين الى العاصمة الفنلندية للقاء ترامب..فيديورشاد عبده: ارتفاع الاحتياطي الأجنبي يؤكد تحسن الاقتصاد..فيديووزير التجارة: 14% زيادة في الصادرات المصرية خلال 6 أشهروزيرة التخطيط تستعرض تقرير المراجعة الوطنية الطوعية المصري غدًارئيس شعبة الاستثمار العقاري يرد على احتمالات حدوث «فقاعة عقارية»الأمم المتحدة تطلق «من بذرة القطن إلى الكسوة» في مصر للتدريب على تصمیم الأزیاء«المركزي»: عطلة بالبنوك والبورصة في ذكرى ثورة 23 يوليو الاثنين المقبلاحذر هذا الغاز داخل منزلك.. يفقدك الوعي وقد يقتلك في دقائقمعهد الإحصاء بجامعة القاهرة يخصص "كروت" لتنظيم أدوار طلاب التنسيقحاسبات "عين شمس" تفتح 5 معامل للتنسيق وتجهز استراحات لأولياء الأموروزيرة الصحة تتوجه إلى أسوان لتفقد الأوضاع الصحية ومتابعة المستشفيات

صورة اليوم.. اللى معاه ربنا يمشى عالمياه

   -  
صورة اليوم

كتبت إسراء عبد القادر - تصوير حسام عاطف

واحدة من العبارات التى تلتقطها عيناك على جوانب مراكب الصيد الصغيرة، تبركًا برعاية الله لتلك الفئة، وتفاؤلًا بخروجهم على باب الله متوكلين وباحثين عن رزق اليوم، صورة اليوم لامرأة مصرية، بوجه وملامح بصم عليها الزمن وزينت تقاسيمها أشعة الشمس، وقفت على مقدمة مركبها الصغيرة ترمى الشباك لتجسد تلك العبارة بالفعل، فما يحفظها ويعينها على استكمال عملها هو وقوف الخالق بجانبها فى تلك اللحظة.

صورة اليوم

فبضحكتها الباعثة للأمل، وجلابيتها وتعصيبتها"الحلوة" تخرج تلك المرأة كل يوم تبحث عن رزق اليوم فى باطن البحر، ظهرت فى المشهد وكأنها بطلة تقود أسطول بحرى وليس مركب صيد صغير، وأجبرت عدسة الكاميرا على التوقف وتسجيل تلك اللحظة، تتدبر ملامحها فترى روح نساء مصر الطيبة والأمهات فى كل بيت والتى تملأ الحياة بركة، ألقت بالشباك، وانتظرت تسحبها لترى ما أهداها القدر والرزق بين خيوط الشباك، تكرر ذلك كل يوم بكل رضا داخلى لتتمكن من إعالة أسرتها والبحث عما يكفيها لسد متطلبات المعيشة.



لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة