اخر الأخبار»

اخبار محلية

21 أبريل 2017 9:42 م
-
منى عمر : علاقات قوية تجمع القاهرة وكينشاسا منذ أيام الزعيم عبد الناصر
ارشيفية
قالت السفيرة منى عمر رئيس مركز إفريقيا بالجامعة البريطانية، إن العلاقات المصرية الكونغولية تاريخية ومن قديم الزمن، مؤكدة أن مصر لها مواقف من دعم حركات التحرر من الاستعمار بالكونغو الديمقراطية واستضافت عائلة باتريس ايمري لومومبا أول رئيس وزراء منتخب ببلاده عام 1960 أيام الزعيم الراحل جمال عبد الناصر حيث استقرت عائلة لومومبا بمصر عقب اغتياله وتعلموا فى مدارسها.

وأضافت عمر فى تصريحات لـ"صدى البلد" أن مصر لديها علاقات قوية بالكونغو الديمقراطية مؤكدة أن الكونغو الدولة الوحيدة التى رفضت التوقيع على الاتفاق الاطارى لدول حوض النيل الذى وقعت عليه كل دول المنبع بجانب مصر والسودان مشددة على أن مواقفها كان مؤيدا للموقف المصرى وقالت أنها لن توقع الا بعد توقيع مصر.

وأوضحت عمر أن المواقف المصرية داعمة للكونغو الديمقراطية لافتة إلى أن هناك مشرعات تعاون بين البلدين كثيرة مشيرة إلى أن الكونغو تمتلك أكبر سد مولد للطاقة الكهربائية فى القارة الافريقية ومصر هى من قامت بعمل دراسات الجدوى الأولى به وهناك حديث عن مشروعات ربط كهربائى بين القاهرة وكينشاسا وخلافه.

وأكدت رئيس مركز إفريقيا بالجامعة البريطانية، أن علاقات مصر بدول حوض النيل تحتل أولوية استراتيجية بالنسبة لها ومنها الكونغو بالإضافة إلى سعى القاهرة للحصول على الدعم الافريقى لتأيد مواقفها الدولية نهيك عن وجود استثمارات مصرية متعددة بالكونغو وتنشط بها الشركات المصرية وسبق للرئيس جوزيف كابيلا زيارة مصر أكثر من مرة.

يستقبل الرئيس عبد الفتاح السيسى غدا جوزيف كابيلا رئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية الذى يقوم بزيارة إلى مصر حيث من المنتظر ان تعقد مباحثات بين الرئيسين فى مقر رئاسة الجمهورية بمصر الجديدة.
لمطالعة الخبر على صدى البلد